إبحث

14 سبتمبر، 2013

"السائحون": نهدف لوحدة الحركة الإسلامية

علي عثمان
في اغسطس من العام الماضي 2012م، اعلنت مجموعة من مجاهدي الحركة الإسلامية السودانية عن نفسها في إطار "مجموعة السائحون"، واطلقت المجموعة مبادرة سمّتها "مبادرة الإصلاح والنهضة"، كان واضحاً من الوهلة الأولى أن المجموعة تتكون من كوادر التيار الإسلامي من الذين ارتبطوا بتجربة الحركة الإسلامية طيلة السنوات العشر الأولى من استيلائها على السلطة في السودان، إلا أن بعض الأفكار التي حوتها مبادرتهم للإصلاح اصبحت مثار نقاش في عدد من المنتديات ومنابر الحوار الإلكترونية، فهم يتحدثون عن دستور جديد ويعلنون ادانتهم للإنقلاب الذي جاء بالحركة الإسلامية للحكم في عام 1989م، وقد رشحت المجالس السياسية عن عدم رضى حزب المؤتمر الوطني عن المجموعة، لا سيما وأنها عند إعلانها كانت تضم 700 عضو، وهو رقم كبير بلا شك.

من هم السائحون وماذا يريدون؟
للإجابة على هذا السؤال، قابلتُ الأستاذ علي عثمان، الناطق الرسمي باسم المجموعة واجريت معه هذا الحوار.

حاوره: عبد العزيز كَمْبالي
سبتمبر 2، 2013. 

*****